الإنعام نت ،منتدى ،للجميع، تجد فيه كل مايسعدك

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



<marquee behavior="scroll" direction="down" scrollamount="3" style="position:absolute; left:120; top:50; width:25; height:450; z-index:645"><img src="http://illiweb.com/fa/pbucket.gif" border="0"></marquee>






<embed src='http://www.islamway.net/eid.rpm' width='1' height='1' autostart='true' nojava='true' center='true' pluginspage='http://www.real.com/' controls='PlayButton'></embed>


<!--SSSAAALLLMMM-->
<iframe name="I2" marginwidth="1"
marginheight="0" style="border: 0 solid #333333; width: 723px; height:
468px;" src="http://www.hor3en.com/bath/" scrolling="no" border="0"
frameborder="0"> <a
href="http://www.hor3en.com/bath//"></a>-<a
href="http://www.hor3en.com/bath//">المبرمج</a></iframe>
<!--/batnet-->



<iframe src="http://www.islamway.com/toolbars/main.php" width="600" height="32" scrolling="no" frameborder="0"></iframe>
الإنعام نت ،منتدى ،للجميع، تجد فيه كل مايسعدك

**بقول لكل المصريين اطرحوا انتماءتكم السياسية جانبنا وفكروا فى مصر فمصر لكل المصريين وليست لفئة دون أخرى ، أدعوكم لمليونية تعمير مصر ، شارك فى بناء وطنك ، اخلص فى عملك *

مراجعة أولى ثانوى ترم ثانى

شاطر
avatar
Admin
الدين والحياة

عدد المساهمات : 14500
نقاط : 35102
تاريخ التسجيل : 30/06/2010
العمر : 53
الموقع : مصر

مراجعة أولى ثانوى ترم ثانى

مُساهمة من طرف Admin في 21/04/12, 03:25 pm


أولاً القراءة :
(1) من قصة عنترة بن شداد :
(لست أحبُّ أن أعود إلى عبس إلا كما خرجت منها، ولسوف أعود إليها ألتمس قوتى بقوسى وسهمى وسيفى. لن أحرص على جاه ولا على نسب، فإنى رأيت من الحياة ما زهّدنى فى كلّ جاه ونسب) .
أ – مرادف (ألتمس) ...... - جمع (قوت) ...... - مضاد (زهّدنى) ...... أكمل .
ب – من المتحدّث فى العبارة؟ ولمن؟ وماذا طلب منه بعد هذه العبارة؟ وما ردّ فعله؟
ج – ما حال عنترة فى بلاد الحيرة؟ ولماذا لم يكن سعيداً هناك؟

(2) من موضوع (التلوث مرض العصر) :
(فقد توصّل العلماء مؤخراً إلى نتائج خطيرة لها عواقب وخيمة فيما إذا استمرت نسبة التلوث بالصعود والزيادة، وهو أمر يجب أن نتنبّه إليه قبل فوات الأوان، والبلاد العربية يعيش أكثرها على أبواب هذه المرحلة الخطرة) .
أ – هاتمن الفقرة السابقة : مضاد (الصعود)، ومفرد (عواقب)، ومادة (نتائج) .
ب – ما جهود الدولة لمواجهة التلوث؟ وما الأخطار المترتبة على ديدان الإسكارس؟
ج – لم شغلت قضية البيئة أذهان العلماء؟ وما العقبة التى تقف فى وجه إزالة التلوث؟ وكيف يمكن تخطّيها؟
ء – كيف يمكن الاستفادة من العناصر والمركبات القديمة؟

(3) من موضوع (من معالم مصر السياحية) :
(كانت الإسكندرية مركزاً للإشعاع الثقافى، فكان الرومان يأتون من جميع أنحاء إمبراطوريتهم لتلقى العلم فى معاهدها، وفى جامعتها تخرّج أكثر العلماء والكُتَّاب والمؤرخين، ومنارة الإسكندرية إحدى عجائب الدنيا السبع) .
أ – هات مفرد (عجائب)، ومذكر (الدنيا) فى جملتين من تعبيرك .
ب – بم تميزت مدينة الإسكندرية؟ وكيف وصف الإدريسى منارتها؟ وكيف يمكن تنشيط السياحة فى مصر؟
ج – ما سبب شهرة أسوان؟ ولِمَ يتعذّر الصيد فى مياه البحر الأحمر؟ وما الذى تتميّز به مياهه؟
ء – ما الفوائد التى عادت على مصر من إنشاء السدّ العالى؟ وما الذى شجّع على إنشائه فى أسوان؟
هـ – الغردقة بيئة صالحة لدراسة الأحياء المائية ... اشرح ذلك .

ثانياً الأدب والترجمة :
أ – ما أثر القرآن الكريم والحديث الشريف على اللغة والأدب؟
ب – ما سر ازدهار كل من (الغزل – المدح – النقائض) فى العصر الأموى؟ وما خصائص النقائض؟ وما محاسنها وعيوبها؟
ج – ماذا تعرف عن الإمام على كرّم الله وجهه؟ وما العوامل التى أثرت فى شخصيته وخطبه؟
ء – ما الخصائص الفنية لخطب الإمام على كرّم الله وجهه؟ وما اتجاهات خطبه؟

ثالثاً البلاغة :
تذوب حشاشات العواصم حسرةً
ولو صدعت فى سفح لبنان صخرةٌ
إذا دميت من كفِّ لبنان إصبعُ
لدَكَّ ذُرا الأهرام هذا التصدُّعُ

أ – الشعر الخالد وليد عاطفة صادقة .. اشرح ذلك من خلال البيتين السابقين .
ب – استخرج من البيت السابق صورة خيالية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله .
ثالثاً النصوص :
(1) من نص (رسالة عمر بن الخطّاب إلى أبى موسى الأشعرىّ) :
(آسِ بين الناس فى وجهك وعدلك ومجلسك حتى لا يطمعُ شريفٌ فى حَيفك ، ولا ييأسُ ضعيفٌ من عدلك .
البينة على من ادَّعى واليمين على مّنْ أنكرَ ، والصُّلح جائز بين المسلمين إلا صُلْحاً أحَلَّ حراماً أو حرَّمَ حلالاً).
أ – هات مرادف (آسِ)، وجمع (يمين)، ومضاد (جائز) .
ب – استخرج : (أسلوباً إنشائياً، وبين نوعه وغرضه – محسناً بديعياً، وبين نوعه وغرضه) .
ج – وضح الصورة الخيالية فى (الفهم الفهم فيما يتلجلج فى صدرك مما ليس فى كتاب ولا سنة) .
ء – اكتب من الرسالة ما يد على مبدأ القياس فى التشريع الإسلامى .

(2) من خطبة قطرىّ بن الفجاءة :
(أما بعدُ ، فإنى أحذركم الدنيا ، فإنها حلوة خَضِرة ، حُفَّت بالشهوات ، وراقت بالقليل ، وحَلِيَت بالآمال ، وتزينت بالغرور ، غرَّارة ، ضرَّارة ، خوَّانة ، غَدَّارة ، لا تعدو إذا هى تناهت إلى أمنية أهل الرغبة فيها والرضا عنها أن تكون كما قال تعالى :
أ – مرادف (الغرور) ...... - جمع (أمنية) ...... - مقابل (ضرّارة) ......
ب – استخرج من الخطبة صورة بيانية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله .
ج – ما نوع الخطبة؟ وهل تحققت فيها أهداف الخطابة؟وماذا تعرف عن قائلها؟ وما خصائصها؟ وماأثر البيئة فيها؟

(3) من نص (فى مدح الخليفة عمر لجرير) :

يعود الفضل منك على قريشٍ
وقد أمَّنت وحشتهم برفقٍ
وتبنى المجد يا عمر بن ليلى
وتفرج عنهم الكُرَبَ الشدادا
ويُعيى الناس وحشُكَ أن تُصادا
وتكفى الممحل السنة الجمادا


أ – جمع (الفضل) ...... - مضاد (رفق) ...... - مرادف (المجد) ..... ومضادها ......
ب – استخرج من الأبيات صورة بيانية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله، ثم اشرح الأبيات .
ج – عمر بن عبد العزيز يتقى الله ويتصف بالكرم .. اكتب البيتين الدالين على ذلك .

(4) من نص (جرير يهجو الفرزدق) :
أعدَّ الله للشعراء منى
قرنتُ العبد عبد بنى نميرٍ
فلا صلى الإلهُ على نُمَيرٍ
ولو وُزِنت حُلومُ بنى نميرٍ
صواعقَ يخضعون لها الرقابا
مع القَيْنَيْن إذ غُلِبا وخابا
ولا سُقِيَت قبورُهم السحابا
على الميزان ما وزنت ذبابا

أ – هات مرادف (أعدّ)، ومفرد (صواعق)، ومضاد (قرنت) .
ب – هات من الأبيات صورتين بيانيتين مختلفتين ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منها وسر جماله .
ج – بين نوع الأسلوب فى البيت الثالث، ثم وضح مدى التأثر بالإسلام فى الأبيات

(5) من نص (الفرزدق يردّ على جرير) :
1- أنا ابن العاصمين بنى تميمٍ
2- فإنك من هجاء بنى نُميرٍ
3- رَجَوْا من حرها أن يستريحوا
4- فإنْ تكُ عامرٌ أثرت وطابت
5- ولم ترث الفوارس من نميرٍ
إذا ما أعظَمَ الحَدَثان نابا
كأهل النار إذ وجدوا العذابا
وقد كان الصديدُ لهم شرابا
فما أثرى أبوك وما أطابا
ولا كعباً ورثتَ ولا كلابا

أ – مرادف (العاصمين) ...... - مضاد (رجوا) ...... - مفرد (الفوارس) .......
ب – فى الأبيات تأثر بالقرآن الكريم ... وضح ذلك .
ج – استخرج من الأبيات صورتين خياليتين مختلفتين ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منها وسر جماله .
ء – ما غرض النص؟ وما أثر البيئة فيه؟ وكيف أن (جرير يغرف من بحر أما الفرزدق فينحت من صخر)؟

خامساً النحو :
(إنّ المال والأهلين ودائع وكلاهما أدنى إلى النفس من أشياء أُخَر، وهيهات لأُلى البخل أن يتشوقوا للوقوف بعرفات إذا حجّوا، فيالحقارة البخلاء) .
أ – أعرب ما تحته خط فى الفقرة السابقة .
ب – استخرج من الفقرة السابقة :
* اسم فعل وبين نوعه ومعناه . * ملحقاً بالمثنى وأعربه .
* ممنوعاً من الصرف، وأعربه . * ملحقاً بجمع المذكر السالم .
* أسلوب تعجب وأعربه . * اسماً مقصوراً .
* ملحقاً بجمع المؤنث السالم .
ج – اجعل كلاً من (مساجد – أعظم) مجرورة مرة بالفتحة ومرة بالكسرة .
ء – فى أى مادة تبحث فى المعجم عن كلمة (ميادين – يتشوقوا) .

مع تمنياتى بالنجاح والتفوق




أولاً القراءة :
(1) من قصة عنترة بن شداد :
(وإنى لا أخشى الموت ولكنى أضنّ بنفسى عن الحرب لأنى لا أسخو بنفسى فى حمايتهم، ولولاك أنت لكنت فى الغارات أطعنهم فى ظهورهم) .
أ – مرادف (أضنّ) ..... - مضاد (أسخو) ...... - جمع (نفس) .......
ب – من المتحدث فى العبارة السابقة؟ ولمن؟ وما رأيك فى وجهة نظره؟
ج – لماذا رحلت عبلة وقومها من بنى عبس؟ وإلى أين اتجهوا؟ وما حال عنترة عند رحيلهم؟
ء – اتضحت شجاعة عنترة فى حواره مع الملك النعمان .. وضح ذلك مبيناً نتيجة هذا الحوار .

(2) من موضوع (أضرار التدخين والإدمان) :
(لقد ثبت علمياً وطبياً مدى ضرر التدخين بالنفس والمال، وقد جعلهما الله وديعتين عند كلِّ إنسان، وأمره بصيانتهما وحفظهما مما يعرّضهما للخطر والخلل، والتدخين له أشدّ الخطر على الإنسان من ناحية أنه إعياء للبدن وتدهور للصحة وإذهاب للمال وإهدار له) .
أ – مرادف (وديعة) ........ - جمع (نفس) ........ - مؤنث (أكبر) ........
ب – وضح أضرار التدخين على كل من : (الجهاز العصبى المركزى – الجهاز الدورى – الجهاز الهضمى) .
ج – الإدمان كارثة اجتماعية وصحية ... اشرح ذلك .

(3) من موضوع (الصيّاد) :
(ما العالم إلا بحر زاخر، وما الناس إلا أسماكه، وما ريب المنون إلا صياد يحمل شبكته كل يوم، ويلقيها فى البحر فتمسك ما تمسك وتترك ما تترك ..) .
أ – مرادف (زاخر) ..... - مضاد (المائجة) ...... - جمع (شبكة) ......
ب – توضح العبارة حكمة الصياد .. اشرح ذلك مبيناً سبب سعادته .
ج – ما سبب شقاء الناس؟ ولماذا لم يتمنّ الصياد ثياباً جديدة أو أطعمةفاخرة أو قصراً ضخماً؟
ء – كيف يمتع الصياد نظره؟ وما الدرس المستفاد من هذا الموضوع؟

ثانياً الأدب والترجمة :
أ – ما عوامل ازدهار الكتابة فى العصر الأموى؟ وما اتجاهات شعر شعراء عصر صدر الإسلام؟
ب – قارن بين الشعر فى عصر صدر الإسلام والشعر الأموى من حيث : (الأغراض – المعانى والأفكار – الصور والأخيلة – الألفاظ والعبارات) .
ج – فى أى كتاب جُمعت آثار الإمام على كرّم الله وجهه؟ ومن الذى ألفه؟

ثالثاً البلاغة :
تقدموا عبر ليل الموت ضاحكةً
وأشعلوا فى الدجى أعمارهم لهباً
عبورهم أذهل الدنيا وموقفهم
وجوههم وخطوط النار تستعرُ
للنص واحترقوا فيه لينتصروا
تسمّرت عنده الأقلام والسّيَرُ

أ – ما العاطفة المسيطرة على الشاعر فى الأبيات؟
ب – استخرج من الأبيات صورتين خياليتين مختلفتين، وبين نوع كل منهما وسر جمالها .

رابعاً النصوص :
(1) من خطبة أبى بكر الصديق :
(أما بعد – أيها الناس ، فإنى قد وُلِّتُ عليكم ، ولستُ بخيركم ، فإن أحسنت فأعينونى ، وإن أسأتُ فقومونى .
الصدق أمانة والكذب خيانة ، والضعيف فيكم قوى عندى حتى أريح عليه حقه – إن شاء الله – والقوى فيكم ضعيف عندى حتى آخُذَ الحقَّ منه – إن شاء الله).
أ – هات معنى : (أريح – شاء)، ومضاد : (القوى – خيركم – آخذ) .
ب – اشرح هذا الجزء من الخطبة، ثم استخرج منه : (صورة خيالية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله – أسلوب قصر، وبين وسيلته وغرضه – تأثراً بالقرآن الكريم – دليل على تواضع الصديق) .
ج – اكتب خاتمة الخطبة .

(2) من نص (رسالة الحسن البصرىّ إلى عمر بن عبد العزيز) :
اعلم يا أمير المؤمنين أنَّ الله جعل الإمام العادل قِوام كل مائلٍ ، وقصد كل جائر ، وصلاح كل فاسد ، وقوة كل ضعيف ، ونصفة كل مظلوم .
والإمام العادلُ – يا أمير المؤمنين – كالراعى الشفيق على إبله الرفيق بها الذى يرتاد لها أطيب المراعى ، ويذودها عن مراتع الهلكة ، ويحميها من السباع .
والإمام العادل – يا أمير المؤمنين – كالأب الحانى على ولده يسعى لهم صغاراً ، ويُعلِّمُهم كباراً ، ويكتسب لهم فى حياته ، ويدَّخِرُ لهم بعد مماته .
أ – هات مرادف: (مائل – الشفيق)، ومضاد: (يدّخر – الحانى)، و جمع: (جائر – أطيب – رفيق)،ومفرد (مراتع).
ب – كيف يكون الإمام العادل كالراعى و كالأب؟ وما غرض النداء فى قوله (يا أمير المؤمنين)؟
ج – استخرج : (صورة بيانية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله – أسلوب أمر، وبين غرضه – أسلوب قصر، وبين طريقته وغرضه) .
ء – ما اللون الأدبى للنص؟ وما الخصائص الفنية له؟ وما أثر البيئة فيه؟

(3) من نص (إشادة بخصال الصحابة) :
1 – إنَّ الذَّوائب من فهرٍ وإخوته
2 – يرضى بها كلُّ من كانت سريرته
3 – قومٌ إذا حاربوا ضرُّوا عدوَّهم
4 – سجيَّة تلك فيهم غير محدثةٍ
5 – إنْ كان فى الناس سبَّاقون بعدهمُ
6 – أعفَّةٌ ذُكِرت فى الوحى عفَّتهم
7 – لا يفخرون إذا نالوا عدوَّهمُ
قد بينوا سنناً للناس تُتَّبعُ
تقوى الإلهِ وبالأمر الذى شرعوا
أو حاولوا النفع فى أشياعهم نفعوا
إنَّ الخلائقَ – فاعْلم – شرها البِدعُ
فكلُّ سبقٍ لأدنى سبقهم تبعُ
لا يطمعون ولا يُزرى بهم طَمَعُ
وإنْ أُصيبوا فلا خورٌ ولا جُزُعُ

أ – هات مرادف : (سجية – أعفة)، ومضاد : (محدثة)، وجمع : (الوحى – سجية)، ومفرد : (خور – جزع) .
ب – ما الصفات التى رآها الشاعر متوفرة فى الصحابة؟
ج – هات من الأبيات : (صورة بيانية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله – أسلوب قصر ، وبين وسيلته وغرضه – تأثر بالقرآن الكريم – تأثر بالحديث الشريف) .

(4) من الأحاديث الشريفة :
* عن أبى مسعود عقبة بن عمرو الإنصارى البدرى – رضى الله عنه - قال : قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – (إنَّ مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى : إذا لم تستحِ فاصنع ما شئت) صدق رسول الله – صلى الله عليه وسلم –
أ – هات مرادف (أدرك)، والمقصود بـ (كلام النبوة الأولى)، ومضاد (شئت) .
ب – استخرج : (صورة بيانية، وبين نوعها وسر جمالها – أسلوباً مؤكداً – أسلوباً إنشائياً، وبين نوعه وغرضه) .
ج – اشرح الحديث بأسلوبك، ثم بين ما يدل عليه قوله – صلى الله عليه وسلم – (كلام النبوة الأولى – أدرك) .


*عن أبى ذر جندب بن جنادة وأبى عبد الرحمن معاذ بن جبل – رضى الله تعالى عنهما – عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال ( اتَّقِ الله حيثما كنت ، وأَتْبِع السيئة الحسنة تمحها ، وخالِق الناس بخُلُقٍ حسن ) .
أ – هات مرادف (أتبع)، ومضاد (الحسنة)، وجمع (خلق) .
ب– تناول الحديث علاقة الفرد بربه وبنفسه وبالناس .. وضح ذلك .
ج – استخرج : (محسناً بديعياً، وبين نوعه وغرض – أسلوباً إنشائياً، وبين نوعه) .

* عن أبى هريرة – رضى الله تعالى عنه – عن النبى – صلى الله عليه وسلم – قال ( مَن نَفَّس عن مؤمن كربة من كُرَبِ الدنيا نَفَّس الله عنه كُربة من كُرب يوم القيامة ، ومَنْ يَسَّر على مُعسِرٍ يَسَّر الله عليه فى الدنيا و الآخرة ، ومَن ستر مسلماً ستره الله فى الدنيا والآخرة ، والله فى عون العبد ما كان العبد فى عون أخيه) .
أ – هات مرادف (نفّس)، ومضاد (معسر)، وجمع (الدنيا) .
ب – اشرح الحديث بأسلوبك، ثم بين ما يرشد إليه .
ج – استخرج : (صورة بيانية ومحسناً بديعياً، وبين نوع كل منهما وسر جماله – أسلوب شرط، وبين أجزاءه) .

خامساً النحو :
(إنّ كل المصريين يتمنون أن تحقق الثورة الخضراء أملهم الأعلى فى حياة الرخاء التى يحلمون بها، ولقد كادت أن تتحقق بفضل المؤدى عمله بإخلاص لتحقيق هذا الهدف، وسرعان ما ظهر نتيجة ذلك حيث بدأنا نغزو الصحراء مما يعود على بلادنا بالخير، فيالعظمة ذلك) .

أ – أعرب ما تحته خط فى الفقرة السابقة .
ب – استخرج من الفقرة السابقة ما يلى :
* اسم فعل ، وبين نوعه . * أسلوب تعجب، وبين المتعجب منه .
* فعلاً ناسخاً، وبين اسمه وخبره . * اسماً مقصوراً، واجمعه جمعاً مذكراً سالماً .
* اسماً ممدوداً، وثنه فى جملة . * اسماً منقوصاً، وثنه فى جملة .
ج – اكشف عن كلمة (صفات) فى المعجم الوسيط والقاموس المحيط .
ء – أجب بالمطلوب لما يأتى مما بين القوسين .
* حذارِ الكسل . (اضبط ما تحته خط ذاكراً السبب) .
* كلا الطالبين متفوقان . (أعرب "كلا") .
* القاضيون يحكمون بالعدل . (صحح الخطأ فى الجملة السابقة) .

مع تمنياتى بالنجاح والتفوق


انعام_________________
admin

    الوقت/التاريخ الآن هو 14/12/17, 09:01 am