الإنعام نت ،منتدى ،للجميع، تجد فيه كل مايسعدك

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



<marquee behavior="scroll" direction="down" scrollamount="3" style="position:absolute; left:120; top:50; width:25; height:450; z-index:645"><img src="http://illiweb.com/fa/pbucket.gif" border="0"></marquee>






<embed src='http://www.islamway.net/eid.rpm' width='1' height='1' autostart='true' nojava='true' center='true' pluginspage='http://www.real.com/' controls='PlayButton'></embed>


<!--SSSAAALLLMMM-->
<iframe name="I2" marginwidth="1"
marginheight="0" style="border: 0 solid #333333; width: 723px; height:
468px;" src="http://www.hor3en.com/bath/" scrolling="no" border="0"
frameborder="0"> <a
href="http://www.hor3en.com/bath//"></a>-<a
href="http://www.hor3en.com/bath//">المبرمج</a></iframe>
<!--/batnet-->



<iframe src="http://www.islamway.com/toolbars/main.php" width="600" height="32" scrolling="no" frameborder="0"></iframe>
الإنعام نت ،منتدى ،للجميع، تجد فيه كل مايسعدك

**بقول لكل المصريين اطرحوا انتماءتكم السياسية جانبنا وفكروا فى مصر فمصر لكل المصريين وليست لفئة دون أخرى ، أدعوكم لمليونية تعمير مصر ، شارك فى بناء وطنك ، اخلص فى عملك *

عشرون مبدأً نبويّاً في فنّ التعامل مع الأطفال

شاطر
avatar
Admin
الدين والحياة

عدد المساهمات : 14500
نقاط : 35102
تاريخ التسجيل : 30/06/2010
العمر : 53
الموقع : مصر

عشرون مبدأً نبويّاً في فنّ التعامل مع الأطفال

مُساهمة من طرف Admin في 18/05/12, 04:47 pm


عشرون مبدأً نبويّاً في فنّ التعامل مع الأطفال
1ـ علينا أن نعلّم أبناءنا حقائق الإيمان كما نعلّمهم أركانه.
2 ـ تعلّق القلب بالله تعالى واللجوء إليه في كلّ حال مع الأخذ بالأسباب المطلوبة: من أعظم حقائق الإيمان وثمراته التي ينبغي أن تغرس في نفس الطفل والناشئ منذ الصغر.
3 ـ التربية العَمليّة خير ما يعمّق حقائق الإيمان في النفوس وهي تختزن في نفوس الأطفال ثمّ يكون التعامل بها في أوقاتها المناسبة.
4 ـ صحبة الطفل للكبير فعلينا ألاّ نحجب أبناءنا عن صحبتنا وصحبة الكبار.
5 ـ لا غنى للصغار عن وقوف الكبار بجانبهم عند الشدائد فمنهم يتعلّمون وبهديهم يقتدون..
6 ـ مشاعر الأمومة في الإسلام محترمة مقدّسة.؟! فعلى الأمّهات الفاضلات أن يوظّفن مشاعرهنّ لغرس مبادئ الحقّ والتمسّك بها وَحبّ الخير وفعله.
7 ـ الدفاع عن الإسلام والغيرة عليه وحفظ حرماته لا يبرّر العدوان على مشاعر الأمومة والطفولة ولا يقرّ الإساءة إليها.
8 ـ الدعاء باب عظيم لإصلاح الأولاد وحسن توجيههم.
9 ـ الدعاء على الأولاد فتنة وبلاء وإفساد وإيذاء وربّما جرّ الإنسان الشرّ بدعائه على نفسه وولده ثمّ يندم ويتحسّر.!
10 ـ الدعاء للطفل من مظاهر الإحسان في تربيته والدعاء له بظهر الغيب لا يغني عن الدعاء له أمامه.
11 ـ الدعاء للطفل أو الناشئ أمامه يرفع همّته ويشحذ عزيمته ويحمله على التوجّه إلى تحقيق ما يدعى له به.
12 ـ دعاء الكبار للصغار بخيري الدنيا والآخرة من أعظم أسباب السعادة والفلاح.
13 ـ على الوالدين أن يطلبوا الدعاء لأولادهم من أهل الصلاح والتقوى ويعلّموا أطفالهم ذلك.
14 ـ على المؤمن أَن يعوّد لسانَه: الدعاء بالبركة فأنّها نماء وحسن عاقبة وهي أهمّ ما يكرم الله به عبَاده من النعم.
15 ـ ينبغي المسح على رأس الطفل والدعاء له قبل تعليمه وتوجيهه والدعاء له من وسائل التربيةِ الروحيّة لغرس معاني الذكاء الروحيّ وحقائقه.
16 ـ التواصل الجسديّ بين المربّي وطفله من مظاهر الرحمة وحسن الرعاية.
17 ـ العقيقة سنّة وهي من حقّ المولود على والده ويُسنّ أن تُذبحَ يوم السابع ويحلق رأس المولود ويسمّى.
18 ـ قرب المربّي يعني الحبّ والنفع بكلّ خير.. فكيف بقرب الوالد والوالدة.. والبعد يعني الجفوة والجهل.. ولا تربية مع الجهل.!
19 ـ إخبار الأطفال بمحبّة الكبار لهم له أثر كبير في تربيتهم وتوجيههم.
20 ـ كما تُكلّفُ الأمَّة أن تقتديَ بنبيّها صلى الله عليه وسلم في صلاتهِ وعباداته، فهي تُكلّفُ أن تقتديَ به صلى الله عليه وسلم في حبّه للأَطفال وحسن تعامله معهم وسائر شئون


انعام_________________
admin
avatar
Admin
الدين والحياة

عدد المساهمات : 14500
نقاط : 35102
تاريخ التسجيل : 30/06/2010
العمر : 53
الموقع : مصر

رد: عشرون مبدأً نبويّاً في فنّ التعامل مع الأطفال

مُساهمة من طرف Admin في 18/05/12, 04:48 pm


الوفاء الوفاء - من أروع الصفات التي منحها الله عز وجل للإنسان ، وخلق غاية في الروعة إذا نظر إليه الإنسان من ناحية الخلق الكريم .
فيا ترى إذا نظر كل واحد منا إلى نفسه وجد هذه الصفة متوفرة فيه ، وهل أوفي بوعوده التي وعدها وأعطى لكل ذي حق حقه ؟
وإذا كان قد أخل ببعض وعوده نتيجة تقصير أو ظرف معين هل يستطيع الوفاء إذا سنحت له الفرصة في ذلك .
والعرب اشتهروا في قديم الزمان بالوفاء للعهد ، والأمثال في الوفاء العربي كثيرة جداً .
ولكن لا ننس الزمن - فهو ما نحسب له حساب في كل شيء في الدنيا ، فالله خلق كل شيء إلى زمن حتى ينتهي ، وأيضاً الزمن قد يكون كفيل عن الانسان في علاج بعض الأمور - لأن طول الزمن يولد النسيان ، فهو علاج لبعض المواقف والمشكلات ، قد يعجز الوفاء عن علاجها .
وهذه الصفة خلقها الله في الوجود حتى في بعض الحيوانات ، فلا ننس ان الكلب مشهور بالوفاء لصاحبه ، وقصص وفاء الكلب عديدة ، وكان أغربها قصة الكلب الذي خرج مع صاحبه للصيد في الغابة ، ولكن الصياد حدتث له أزمة قلبية في الغابة فمات على أثرها ، فجلس الكلب بجانب صاحبه حتى مات هو الآخر ، وكانت القصة من أروع صور الوفاء ، وغيرها من القصص .
والفكاهة أيضاً أخذت مكانها عن الوفاء ، حيث جاءت إمرأة إلى السوق تبحث عن كلب وفي جداً ، فوجدت أحد البائعين وبيده خيط مربوط به كلب ، فقالت المرأة للبائع : أريد أوفى كلب عندك ، فقال لها البائع : هذا أوفى كلب في الدنيا ، فقالت له : كيف ذلك؟ قال لها : لقد قمت ببعيه في السوق أربع مرات ، وفي كل مرة يرجع إلى ، فهل عرفتي كيف أنه أوفى كلب في الدنيا .
فيا من نسي شيء أسمه الوفاء أعلم بأن الوفاء خلق كريم ، والوفاء هو اعتراف بأن التعاون يولد الوفاء ، فالكل يجب أن يتسم بهذا الخلق العظيم .
وتستمر الحياة ويستمر الوفاء .


انعام_________________
admin

    الوقت/التاريخ الآن هو 12/12/17, 05:35 am